Artist:Bahram Hajuo (Syria)


 

                                                                                                                  

 


 

"Orient Gallery’s most distinguishing characteristic is the attention and appreciation given to the artist, as well as the protection of their rights, which cements the complete trust felt between the artist and the gallery. My experience with Orient Gallery has been successful and my dealings were always met with a high degree of professionalism. My thanks go out to all the team at Orient Gallery, especially Hala Jardaneh."      Bahram Hajuo
                                                        


Syrian-born Bahram Hajou, who is of Kurdish descent and a naturalized German citizen, left Syria at 20 years old in the early 1970s to study at Baghdad’s famed Fine Arts Academy. After leaving Baghdad, he moved to Prague, and later to Berlin before finally settling in the town of Müenster, Germany. There, he went on to further his education, studying free painting at Düsseldorf Arts Academy’s Müenster campus. He completed his studies in 1987 with his thesis on the life and work of Vincent Van Gogh, becoming a master disciple of Professor Norbert Tadeusz in 1988, and since 1989, he has been working as a freelance artist. Hajou has participated in numerous exhibitions in Germany, Mexico, France, Syria and the UAE, and was honored with an exhibition at the Salon d’Automne, one of the most respected galleries in Paris. He held his first exhibition in 1983 in Germany, followed by othersin the UK, Hungary and New York, that were received with critical acclaim.His artistic ability and the exceptional strength of his works are reflected in their inert energy, giving the impression of freedom of expression and the willingness for dialogue, which is the artist’s return to the beginnings of his creative career. At the time, the existential being influenced his works dramatically due to his background as an immigrant with a certain social, political and cultural status. “Two Women,” one of his most celebrated works, conveys three true stories of honor and dignity.

 

 

"أهم ما يميز دار المشرق هو الاهتمام والتقدير للفنان والمحافظة على حقوقه مما يعزز الثقة التامة بين الفنان ودار العرض. تجربتي مع دار المشرق كانت تجربةً ناجحةً ذات حرفيةٍ عاليةٍ. أقدم شكري لكافة العاملين في دار المشرق وأخص بالذكر السيدة هلا جردانة."     بهرام حاجو 
                                                      




الفنان بهرام حاجو هو فنان سوري من أصولٍ كرديةٍ عاش في ألمانيا وأصبح مواطنًا فيها. ترك وطنه سوريا وهو في العشرين من عمره في بدايات السبعينيات من القرن الماضي واتجه الى بغداد للدراسة في أكاديمية الفنون الجميلة الشهيرة. ومن هناك انتقل إلى براغ ومن ثم إلى برلين قبل الاستقرار ودراسة الرسم الحر في مدينة مونستر الألمانية في فرع أكاديمية الفنون الجميلة في دوسلدورف الموجود هناك. أكمل حاجو تعليمه بالحصول على الماجستير عام 1987 بأطروحةٍ عن حياة وأعمال فنسنت فان جوخ، وفي عام 1988 أصبح المتدرب الأول لدى البروفيسور نوربرت تادوتش، ومنذ عام 1989 أصبح يعمل كفنان متفرغ.تم تكريمه في "صالون دو أوتومن" وهو أحد أهم المعارض في باريس، وله عدة مشاركات فنية في معارض عالمية في ألمانيا والمكسيك وفرنسا وسوريا والإمارات العربية المتحدة .أقام معرضه الأول سنة 1983 في ألمانيا وأتبعه بمعارض في المملكة المتحدة وهنغاريا ونيويورك مما أعطاه شهرة عالمية. تنعكس براعته الفنية وقوته الاستثنائية في أعماله على ما تختزنه من طاقة كامنة تعطي انطباعاً عن حرية التعبير والاستعداد للحوار وهو العودة إلى بدايات ممارسته الفنية. في ذلك الوقت كان يسيطر بقوة على عمله كمهاجر ووضع الهوية الاجتماعية والسياسية والثقافية. من أهم أعماله لوحة "المرأتان" التي تحكي ثلاث قصص حقيقية مختلفة عن الكرامة والشرف.

 

 

 


show all paintings