Artist: Sana' Kayyali (Jordan)


           

 

"Since 1998 I have witnessed and experienced the growth and progress of Orient Gallery. Orient Gallery is an icon of the art movement in Jordan that has withstood all odds."

                                                    Sana'a Kayyali


Born in Saudi Arabia in 1966, Jordanian artist Sana Kayyali obtained her degree in fine arts in 1993 from the University of La Verne in Athens, Greece, having previously studied Management in London. Since becoming a practicing artist, Kayyali has held numerous solo exhibitions in Greece, Jordan and the UAE, along with both regional and international group exhibitions. The subject of Kayyali’s art constantly varies with each collection, with styles ranging from the abstract to the figurative. Much of her earlier work was studies in abstract color compositions, with dry textures and thin applications of paint. The works were restrained, with horizontal striations of colors and lines, which sometimes deviated into their own chaotic forms. Although her more figurative work retained this quality, Kayyali’s art now displays lighter, more vibrant colors, sometimes even veering to startling neons. Wispy figures dance around, twirl and move; where they go is known only to them as the space around them is almost always mysterious.

"Art should be reachable and it should not exclude anyone. It is a giving art. When you choose a painting or you are viewing a work it should say something to you."

                                                                   Sana'a Kayyali

                                         

"كنت جزءا من تجربة دار المشرق منذ عام 1998 حيث عاصرت نموَّها وتطورها. إن جاليري دار المشرق رمز للحركة الفنية في الأردن وقد استطاعت أن تبني مكانتها بتخطّيها كافة الصعاب."
                                                            سناء كيالي

 

وُلدت الفنانة الأردنية سناء كيالي في السعودية سنة 1966، وقبل حصولها على شهادتها الجامعية في الفنون التشكيلية من جامعة لا فيرن في اليونان، كانت قد درست إدارة الأعمال في لندن/بريطانيا سنة 1986. ومنذ ذلك الحين أقامت عدة معارض شخصية في اليونان والأردن والإمارات العربية المتحدة إلى جانب مُشاركتها في العديد من المعارض الجماعية داخل الأردن وخارجها. تنوعت مواضيع أعمال سناء كيالي الفنية من معرض إلى آخر، كما أنها نهجت أكثر من نمط  خلال رحلتها الفنية من بينها التشخيص والتجريد، فقد اتجهت في أغلب أعمالها السابقة إلى دراسة تكوينات لونية تجريدية، ذات ملامس حادة وطبقات لونية رقيقة، بينما مالت في جديدها إلى إطلاق ثورة من الألوان الصريحة الصارخة، الشبيهة بالإضاءات الصناعية، تحيطها بشخوصها التي تخفي خلف هدوئها أرواحاً حالمة هادئة تحمل داخلها معانٍ أكثر حدة، ورغم استعمالها الجريء للألوان المضيئة، إلا أنها أحاطت شخوصها بغموض ملائكي، وهالات سحرية مُبهمة، شَكّلت من خلالها رواية مسرحية، تركت للمتلقي حرية اكتشافها وتحليلها بنفسه.



"على الفن أن يكون مُتاحاً للجميع، ولا ينبغي أن يختص بفئة مُعينة من المجتمع، فالفن مِعطاء، وعليه، فإن الواقف أمام لوحة مُعينة من حقه أن ُُيُدرك ما يُخبره به العمل الفني"
                                                            سناء كيالي

 

 

Show all paintings >>